إعدام خادمة أثيوبية في الإمارات رمياً بالرصاص

حوادث من حول العالم . saad_alharbi منذ 7 سنوات و 3 شهور 3092 2
إعدام خادمة أثيوبية في الإمارات رمياً بالرصاص
متابعات - ألقت شرطة رأس الخيمة القبض على خادمة أثيوبية بتهمة قتل مخدومتها المغربية وحرقها مع طفلتها، واعترفت في التحقيقات الأولية بارتكابها جريمة القتل والحرق، بعد تطور الخلافات بينها وبين مخدومتها، بزعم أن المجني عليها اعتدت عليها بالسبّ وهددتها بالطرد، ما أدى إلى انفعال الخادمة وارتكاب جريمتها انتقاماً منها.
 

وأشارت الخادمة (سنايت برهانو ـ 23 عاماً) حسب ما نقلت صحيفة "الإمارات اليوم" إلى أنها طعنت المجني عليها في مختلف أنحاء جسدها، ثم وضعتها في غرفة النوم مع طفلتها التي كانت نائمة، وذهبت واغتسلت في الحمام ثم وضعت ملابسها الملطخة بالدماء داخل كيس، وأشعلت فيه النيران لإخفاء آثار الجريمة وألقته داخل غرفة النوم، ما أدى إلى اشتعال النيران في الستائر والأقمشة، وأغلقت باب الغرفة من الخارج، ما تسبب في إختناق الطفلة النائمة و وفاتها على الفور في مكان الحادث.

كما سرقت المتهمة مجوهرات وأموالاً وساعة ثمينة قبل هروبها من الشقة متوجهة إلى منزل إحدى صديقاتها في إمارة الشارقة، و يشار إلى أن الخادمة الجانية جاءت إلى الإمارات عام 2009 للعمل خادمة لدى عائلتين وهربت من عملها، وبعدها لدى عائلة المجني عليها لمدة أسبوع قبل ارتكابها جريمة القتل.

وقد قضت محكمة جنايات رأس الخيمة بإجماع الآراء، أمس، بمعاقبتها لإدانتها بقتل الطفلة التي تبلغ من العمر عامين ونصف العام، وأمها المغربية، بالإعدام رمياً بالرصاص، لإدانتها بارتكاب جريمة القتل العمد، المقترن بالسرقة، كما أمرت المحكمة بمصادرة السكين المستخدم في ارتكاب الجريمة.

التعليقات (2)

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -


guests
خالد ابراهيم محمد ابو مصطفى  . منذ 7 سنوات و 3 شهور

أن هذه الجريمة أكثر من نصفها بالبشعة ، ولذلك أعدامها مرة واحدة هو ظلم اللضحايا . فقد تعذبت المجرمة بضعة دفائق أو أقل أثناء الإعدام والأجدر أن تعدم آلاف المرات. لذلك أنا ضد حكم تنفيذ الإعدام مهما كان جرم المجرم لأن أعدامه راح له ولكن أن يسجن مدى الحياة 25 سنة 50 سنة أو حتى مدى العمر. يكون السجن قد استفاد معن تشغيله وتأهيلة لتعلم وطيفة ما منها يفيد ويستفيد. ومن يدري فلعل هذه المجرمة قد تابت قبل عملية الإعدام ولو قبل ذلك بدقيفة واحدة. فالله يقبل التوبة وقد تكون نصوحا هل ستخسر شيئا لو أنها تصنعت التوبة النصوح. ثم هي كالشخص الذي ذكر في أحد الأحاديث والذي قتل 99شخصا وأتمهن بالمئة بالشيخ الذي سأله بالتوبة . وقد قتل الشيخ الذي سأله عن التوبة ، فقال له أن لن يقبل توبتك فقتله . لكن الله قبل توبته لأنها كانت توبة نصوحا وكان لا يريد أن يقتل أحد. وشكرا لكم


guests
comment  . منذ 7 سنوات و 3 شهور

لا حول ولا قوة إلا بالله ... والله هادي الخدامة مش بشر ... طفلة وأمها .. رحمة الله عليهم والله يصبر اهلهم .. بس فاجئوني انو الامارات بعدمو رميا بالرصاص !