الروائي أحمد خالد توفيق

منوعات من حول العالم . admin منذ 4 شهور و 3 ساعات 99 0
الروائي أحمد خالد توفيق

يعد الطبيب و الروائي أحمد خالد توفيق من رواد قصص الرعب و الخيال العلمي في الوطن العربي ، و من خلال أعماله الرائعة جذب الشباب و شجعهم على القراءة ، و لقبه محبَوه ب ” العرَاب” .

النشأة

ولد الروائي أحمد خالد توفيق في يوم 10 يونيو 1962 م في مدينة طنطا بمحافظ الغربية في مصر .

دراسته

تخرج من كلية الطب عام 1985م ، و حصل على دكتوراة في طب المناطق الحارة عام 1997م .

الجوائز التي حصل عليها

حصل أحمد خالد توفيق على جائزة الرواية العربية في معرض الشارقة الدولي للكتَاب في 3 نوفمبر 2016م  ، و ذلك عن روايته ” مثل ايكاروس” الصادرة عن دار الشروق في جمهورية مصر العربية .

تجربته الروائية

كان أحمد خالد توفيق ينجذب نحو الأدب و الرواية ، و قصد الكتابة للشباب المتعطش للقراءة بعيداً عن السياسة و همومها ، و أبحر في عالم الرعب و الخيال و كل ما يبعد القاريء عن واقعه المؤلم .

وقبل خوضه في  قصص الرعب والخيال، بدأ  بكتابة القصة القصيرة التي انتهج فيها تيار”الواقعية الاشتراكية”، متأثرا -كما قال هو نفسه في تصريح للإعلام المصري- بكتابات مكسيم غوركي وأنطون تشيخوف.

و تعرض أحمد خالد توفيق للانتقاد ؛ و ذلك بسبب أسلوبه السردي الذي امتاز بسهولته ، و رد على الانتقادات قائلاً : “إن الكتابة لا يجب أن تعذب القارئ أو تشعره بالهزيمة أو الفشل” .

استطاع الكاتب أن يقدم نفسه للقراء من خلال رواية “ما وراء الطبيعة” التي نشرها عام 1993، وهي عبارة عن سلسلة من الخيال العلمي محورها ذكريات شخصية خيالية لطبيب أمراض دم مصري متقاعد اسمه رفعت إسماعيل، حول سلسلة حوادث خارقة للطبيعة تعرض لها في حياته.

و كتب أيضا الرواية الاجتماعية “يوتوبيا” الصادرة عام 2008، والتي تدور أحداثها في عام 2023 ويلخص فيها حال الأوضاع في مصر، حيث وجود طبقة بالغة الثراء والرفاهية وأخرى تعاني الفقر المدقع.

و له رواية أخرى اسمها “السنجة” التي أصدرها بعد الإطاحة بالرئيس حسني مبارك عام 2011، فخاض في المناطق المنسية في بلاده، وفي عالم البلطجية والعشوائيات.

كما أبحر في عالم الخيال و المستقبل كما في روايته ” مثل ايكاروس” و التي صدرت عام 2015م .

 و عمل إسقاطاً للضوء على جوانب من قضايا الحكم والسلطة في الكثير من الدول النامية، وعلى الحالة التي يحتكر فيها قلة من رجال الأعمال وأصحاب النفوذ خيرات بلادهم مع تقديم الأغلبية العظمى من المواطنين لقمة سائغة للجهل والمرض والخوف كما في رواية “ممر الفئران ” الصادرة عام 2016م ، حيث طرح أفكاره و صاغ تساؤلاته بشكل غير منفر .

و صاغ أفكاره في باقي الروايات مثل ” شآبيب ” التي صدرت في يناير عام 2018م في معرض الكتاب الذي أقيم بالقاهرة ، و رواية ” اللغز وراء السطور” الصادرة عام 2017 م .

كما قام بترجمة عشرات الكتب و الروايات ، و نشر العديد من المقالات في الصحف و المواقع الالكترونية .

وفاته

توفي اللكاتب المصري أحمد خالد توفيق في 2 ابريل 2018م ، عن عمر ناهز 55 عاماً ، اثر أزمة صحية مفاجأة .

و نعت العديد من الهيئات والمؤسسات الثقافية والأدبية الكاتب  الراحل، وفي مقدمتها وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم التي قالت في بيان إن “الثقافة المصرية والعربية فقدت روائيا عظيما لطالما أثرى الحياة الثقافية في مصر والوطن العربي”.

كما رثاه لعديد من الكتًاب المصريين  ، فكتب الروائي إبراهيم عبد المجيد على صفحته في موقع فيسبوك أن الفقيد “لم يكن كاتب زومبي كما يقال، لكنه استطاع أن يرسخ لأدب الخيال العلمي بثقافة نادرة.. ثقافته كانت رصينة وعميقة وكان مثل الكاهن في محراب متصل بالكون وأعاجيب الكون”.

المصدر :الجزيرة

The post الروائي أحمد خالد توفيق appeared first on Mawdoo3i | موضوعي.




منقول عن موقع:موضوعي
التعليقات (0)

كن أول من يعلق على هذا الموضوع.

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -