سبتمبر 2019 أكثر الشهور سخونة على الإطلاق

16035
 سبتمبر 2019 أكثر الشهور سخونة على الإطلاق
أفادت الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي أن سبتمبر/ أيلول كان أكثر الشهور سخونة على مستوى العالم إلى يومنا هذا. 

ويصنف عام 2019 في المرتبة الثانية كأكثر سخونة منذ أن بدأت سجلات في أواخر القرن التاسع عشر. التحليلات التي أجرتها دائرة تغير المناخ في كوبرنيكوس وناسا، أشارت إلى أن شهر سبتمبر يتميز بالحرارة الاستثنائية في جميع أنحاء العالم، وخاصة في أمريكا الشمالية ونصف الكرة الشمالي بشكل عام.

مناخ سبتمبر 2019 
  • كان متوسط درجة حرارة سطح الأرض والمحيطات في سبتمبر 2019 أعلى بمقدار (0.95 درجة مئوية) عن متوسط القرن العشرين، وكان عام 2015 أعلى درجة حرارة في سبتمبر عن المتوسط منذ أن بدأت السجلات العالمية في عام 1880.
  • كان سبتمبر 2015 و2016 و2019 السنوات الوحيدة التي انحرفت فيها درجة حرارة سطح الأرض والمحيطات عن متوسط أكبر أو يساوي (0.90 درجة مئوية).
  • مع تأثير ظاهرة الاحتباس الحراري العالمي التي يسببها الإنسان، سجل العالم أكثر 10 سنوات سخونة منذ 2005 فقط. باستثناء سنة واحدة تم تسجيلها في عام 1998 كانت نتيجة لظاهرة النينيو. 
  • النينو ظاهرة مناخية طبيعية تحدث كل ثلاث سنوات في المحيط الهادئ، وتسبب ارتفاع في درجة حرارة سطح المحيط، نتيجة لتسخين القسم الشمالي من المحيط الهادي وتتسبب في تبدلات مناخية في الكرة الأرضية.
  • بحسب الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي، فهناك احتمال أن تنتهي سنة 2019 كأسخن عام على الإطلاق. 
  • تقرير الإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي يعطي لمحة عن منحى التغير المناخي في العالم، لكن هذا التغيير ليس تصاعديا، مما يعني أنه ليس كل عام أكثر سخونة من العام السابق. 
  • بحسب عالم المناخ زيك هوسفادر: " شهد الربع الثالث من عام 2019 ارتفاعًا قياسيًا في درجات الحرارة العالمية وثاني أدنى مستوى في الجليد البحري".
  • هوسفادر: 2019 هو الآن على المسار الصحيح ليكون ثاني أحر سنة في معظم سجلات درجة حرارة الأرض. 
  • أظهر هذا العام علامات واضحة وعلى نحو متزايد تأثيرات الاحتباس الحراري في جميع أنحاء العالم، من حدوث ذوبان جليد نادر في غرينلاند إلى موجات حرارة فتاكة في أوروبا، وحدوث أعاصير مدارية قوية.  
 
المصدر
واشنطن بوست
مجموع1تقييم2.0
+
0
الرجاء الدخول لإضافة تعليق